Accessibility links

logo-print

دراسة تشير إلى أن مقويات الكالسيوم قد تزيد خطر الإصابة بالأزمات القلبية


ذكرت دراسة طبية نشرت في الدورية الطبية البريطانية "BMJ" أن تعاطي مقويات الكالسيوم لتقوية العظام وتفادي هشاشتها وخاصة عند كبار السن قد تزيد من مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية.

وأوضحت الدراسة التي أجريت على 12 ألف شخص، معظمهم من النساء، وجرت متابعتهن على مدى أربعة أعوام، أن النظام الغذائي الذي يتضمن فيتامين الكالسيوم لا يسبب أي مخاطر على القلب، ولكن المقويات والفيتامينات التي تزيد من نسبة الكالسيوم هي التي تسبب إمكانية الإصابة بالأزمات القلبية.

وأشارت الدراسة إلى أن المصل الموجود بمكملات الكالسيوم ويتنقل بالدم يسبب تصلب بالشرايين مما يؤدي إلى حالات الإصابة بالنوبات القلبية.

ودفعت نتائج الدراسة بالخبراء للتساؤل بشأن استمرار استخدام مكملات الكالسيوم على النحو السائد في الوقت الراهن، وخاصة بين كبار السن والذين يعانون من أمراض القلب وهشاشة العظام.

وشددت الدراسة على ضرورة إعادة النظر في استخدام المقويات الغذائية للكالسيوم لتقوية العظام مؤكدة أنه يجب إعادة تقيم دور هذه المكملات في علاج التهاب المفاصل نظرا إلى الفوائد المتواضعة التي تقدمها لجسم الإنسان.

ومن جانبه، دعا الدكتور جون بارو من جامعة دارتموث بولاية في نيوهمشير، والذي شارك في إعداد الدراسة، إلى عدم وقف استخدام مكملات الكالسيوم دون استشارة الطبيب، مشددا على أنه يتحتم تأكيد وإيضاح النتائج التي توصلت إليها الدراسة المشار إليها.
XS
SM
MD
LG