Accessibility links

اسلام اباد تستدعي السفير البريطاني للاحتجاج على تصريحات كاميرون المسيئة لباكستان


استدعت وزارة الخارجية الباكستانية اليوم الاثنين السفير البريطاني في إسلام أباد بعد تصريح لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الأسبوع الفائت اتهم فيه باكستان ب"تصدير الإرهاب"، على ما أعلنت مصادر في الوزارة.

وقالت المصادر إن السفير البريطاني آدم تومسن التقى بوزير الخارجية الباكستانية شاه محمود قريشي، وذلك من دون الكشف عن تفاصيل اللقاء.

وبدورها أكدت السفارة البريطانية في إسلام أباد نبأ اللقاء الذي قالت إنه جاء "بطلب من وزير الخارجية للتطرق إلى ملاحظات رئيس الوزراء" ديفيد كاميرون.

وكانت التصريحات التي أدلى بها كاميرون في أثناء زيارته للهند يوم الأربعاء الماضي قد أثارت جدلا حادا مع إسلام أباد.

وقال كاميرون في تصريحاته إنه "لا يمكننا أن نقبل بأي حال من الأحوال فكرة السماح لهذا البلد (باكستان) بالنظر في الاتجاهين وأن يتمكن بأي طريقة من تشجيع تصدير الإرهاب إلى الهند أو أفغانستان أو أي بلد في العالم".

يذكر أن استدعاء السفير البريطاني لدى باكستان ليس الخطوة الاحتجاجية الأولى من إسلام أباد على هذه التصريحات حيث سبقها قيام الاستخبارات الباكستانية بإلغاء زيارة كانت مقررة لمسؤولين بها إلى العاصمة البريطانية لندن.

XS
SM
MD
LG