Accessibility links

مجلس الأمن يدعو العراقيين إلى الإسراع في تشكيل الحكومة


أنهى مجلس الأمن الدولي الأربعاء جلسة خاصة لمناقشة تطورات الأوضاع في العراق على ضوء تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأخير حول بعثة الأمم المتحدة في العراق "يونامي".

وقد أكد مبعوث الأمم المتحدة في العراق آد ميلكرت في كلمة له أثناء الجلسة أن العراق حقق تقدما ملحوظا منذ عام 2003، إلا أنه لا يزال يواجه تحديات لا يمكن تجاهلها.

وقال ميلكرت إن التأخير الحاصل حول تشكيل الحكومة في العراق يسهم في خلق حالة من عدم الاستقرار يمكن أن تستغلها عناصر مناهضة لعملية التحول الديمقراطي في العراق.

ولفت المسؤول الدولي إلى أن التأخير في تشكيل الحكومة يؤثر على البنية التحتية وقطاع الخدمات بما ينعكس سلبا على حياة المواطنين، وأشار إلى أن الاحتجاجات الأخيرة في عدد من المدن العراقية بشأن تدهور حال خدمات قطاع الكهرباء خير دليل على ذلك.

وأضاف ميلكرت أن البعثة الدولية مستمرة في الاصغاء للاطراف العراقية، وأنها على استعداد لتقديم أية مساعدة قد تطلبها الأطراف السياسية.

كما طالب ميلكرت في كلمته، الأمم المتحدة بتشجيع الأطراف السياسية في العراق على التعجيل في تشكيل الحكومة.

وأثنى الممثل الدائم للعراق في الأمم المتحدة حامد البياتي على قدرة القوات العراقية على تحمل المهام الأمنية بعد التطبيق الكامل للاتفاقية الأمنية المبرمة مع الولايات المتحدة.

وشدد البياتي خلال كلمته في الجلسة على أهمية الدور الذي قامت به القوات العراقية في إنجاح انتخابات السابع من آذار/مارس الماضي، رغم التحديات التي كانت وما زالت تواجهها. وأضاف أنه على الرغم من وقوع اعمال عنف في الاشهر الماضية، فان العاصمة بغداد شهدت اعتماد وفتح عدة سفارات عربية ودولية، الأمر الذي يساهم في تحسين علاقات العراق مع بلدان المنطقة وفي العالم.

كما لفت البياتي إلى أن أهم مسألة يواجهها العراق اليوم هي مسألة الخروج من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، مؤكدا على وجود تفاهم ما بين العراق والكويت في إطار العمل من أجل إيفاء العراق لجميع التزاماته تجاه المجتمع الدولي.

من ناحيته، أعرب المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ في حديث لـ"راديو سوا" عن أمله بدعم دولي للعراق يؤدي في نهاية المطاف إلى إخراج العراق من طائلة العقوبات الدولية المفروضة عليه:
XS
SM
MD
LG