Accessibility links

logo-print

أوباما يهنئ الكينيين على عقد استفتاء ناجح وشفاف على تعديل الدستور


هنأ الرئيس باراك أوباما كينيا الخميس على عقد استفتاء ناجح وشفاف على تعديل الدستور. وقال في بيان له إن الأجواء السلمية وذات المصداقية التي تم فيها الاستفتاء يوم الأربعاء، هي إنجاز كبير للحكومة والشعب في كينيا وخطوة كبيرة نحو سعيهما للديموقراطية والازدهار.

وأقر الكينيون الدستور الجديد بنسبة تجاوزت 67 بالمئة استنادا إلى نتائج نهائية نشرتها الخميس اللجنة الانتخابية المستقلة.

وتعهد أوباما الذي يتحدر من أصول كينية، بحشد الدعم الدولي لتطبيق الدستور الجديد.

كما أشادت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون بالأجواء التي أجري فيها الاستفتاء في كينيا، وقالت:

"أثني على شعب كينيا لمشاركته الكثيفة في هذا الاستفتاء وممارسته لحقه في التصويت بطريقة سلمية".

والاستفتاء على الدستور الذي شهدته كينيا الأربعاء هو الأول في البلاد منذ نيلها الاستقلال في عام 1963، ويأتي بعد ثلاث سنوات من أعمال العنف القاسية التي أعقبت الانتخابات الأخيرة.

من جانبه، أعرب الرئيس الكيني مواي كيباكي عن سعادته بنتائج الاستفتاء لصالح إقرار دستور جديد للبلاد وقال إن من شانه أن يُضفي مزيدا من الديموقراطية على البلاد.

وقد تم الاستفتاء بهدوء تام خلافا لما عهدته كينيا من أعمال شغب أسفرت عن مقتل 1500 شخص عام 2008.

يذكر أن الدستور الجديد سيُلغي منصب رئيس الوزراء اعتبارا من الانتخابات العامة المقررة في مطلع 2012.
XS
SM
MD
LG