Accessibility links

logo-print

دعوات في كركوك لتأجيل الإحصاء السكاني في المدينة


دعا سياسيون من العرب والتركمان في كركوك إلى تأجيل الإحصاء السكاني في المدينة في حال عدم تدقيق البيانات المتعلقة بالواقع السكاني فيها.

وفي هذا الشأن أوضح عضو مجلس المحافظة عن المجموعة العربية الشيخ عبد الله سامي العاصي لـ"راديو سوا" سبب الرفض بقوله "إن كركوك شهدت هجرة كبيرة إليها بعد عام 2003 وطلبنا من البرلمان والحكومة في وقت سابق تشكيل لجنة لدراسة الوضع في كركوك وتدقيق سجلات النفوس والبطاقة."

الموقف ذاته عبرت عنه المجموعة التركمانية في المجلس، كما جاء على لسان مجيد عزت احد أعضائها الذي قال إن "الأسباب التي أدت إلى تأجيل الإحصاء العام الماضي هي ذاتها موجودة حاليا والعقبات ذاتها أيضا وبالتالي فان الإحصاء سيكون في هذه الحالة ضد مصلحة الشعب التركماني."

وفي المقابل نفى عضو المجلس عن قائمة التآخي ذات الأغلبية الكردية احمد العسكري المزاعم العربية والتركمانية بشأن حدوث خلل في التركيبة السكانية في المدينة بعد عام 2003، مشددا على ضرورة إجراء الإحصاء في موعده المحدد.

ومن المقرر أن يجري الإحصاء السكاني في البلاد في شهر تشرين الأول/ أكتوبر القادم بعد أن تم تأجيله العام الماضي ويعد أول إحصاء يشهده البلد منذ سقوط النظام السابق يشمل مدن إقليم كردستان.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا اسعد:
XS
SM
MD
LG