Accessibility links

نتانياهو يدافع عن الحصار على غزة ويعتبر القطاع ذراعا إرهابيا لإيران


أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مجددا اليوم الاثنين أهمية الحصار البحري الذي تفرضه بلاده على قطاع غزة معتبرا أن الهجوم الذي شنته قوات كوماندوس إسرائيلية على سفن إغاثة كانت متوجهة إلى غزة نهاية مايو/أيار الماضي استهدف منع شحنات سلاح من الوصول إلى القطاع الخاضع لسيطرة حركة حماس.

وقال نتانياهو في إفادته أمام لجنة تيركل للتحقيق في الهجوم على "أسطول الحرية" الذي أودى بحياة تسعة ناشطين أتراك إنه "مقتنع بأنه سيتضح بعد تقصي حقائق العملية أن إسرائيل وجيشها تصرفا وفقا للقانون الدولي" مشيرا إلى أن الجيش وحده هو من قام بالتخطيط لهذه العملية.

ونسبت الإذاعة الإسرائيلية إلى نتانياهو قوله أمام اللجنة إن الجنود الإسرائيليين قاموا بالدفاع عن أنفسهم على متن السفينة مافي مرمرة التركية مشيرا إلى أن الجنود "تعرضوا لخطر حقيقي" على متن هذه السفينة.

وردا على سؤال من اللجنة حول قانونية فرض الحصار على قطاع غزة قال نتانياهو إن "قطاع غزة تحول إلى ذراع إرهابي لإيران بعد استيلاء حركة حماس عليه وقيامها بإطلاق الصواريخ واحتجازها لجندي إسرائيلي"، وذلك في إشارة إلى غلعاد شاليت الذي تحتجزه الحركة منذ عام 2006.

وكانت إسرائيل قد وافقت مؤخرا على تشكيل لجنة من الأمم المتحدة للتحقيق في الهجوم على سفن "أسطول الحرية" نهاية شهر مايو/أيار الماضي والذي أسفر عن مقتل تسعة أتراك مما سبب أزمة حقيقية بين تركيا وإسرائيل.

XS
SM
MD
LG