Accessibility links

logo-print

البنتاغون يعتزم بيع صواريخ بقيمة 900 مليون دولار للكويت


أبلغت وزارة الدفاع الأميركية الكونغرس بخطة لبيع صواريخ باتريوت الدفاعية التي تنتجها شركة ريثيون لدولة الكويت. وتعتبر هذه الصواريخ المتقدمة خطوة مهمة لتعزيز دفاعات الدولة الخليجية في أي صراع مستقبلي تشارك فيه إيران.

وتسعى الكويت إلى الحصول على أكثر من 200 صاروخ باتريوت معزز التوجيه بقيمة 900 مليون دولار.

وجاء في بيان الوكالة الأميركية لتعاون الأمن الدفاعي بثته على موقعها الإلكتروني حول الصفقة: "الكويت تحتاج إلى هذه الصواريخ لمواجهة التهديدات الحالية والمستقبلية التي تمثلها أسلحة جو-أرض المعادية".

وتابع البيان أن صفقة البيع المقترحة "ستساهم في تعزيز السياسة الخارجية والأمن القومي للولايات المتحدة من خلال المساعدة في تحسين أمن دولة تعد حليفا كبيرا غير عضو في حلف الأطلسي كان ولا يزال قوة مهمة للاستقرار السياسي والتقدم الاقتصادي في الشرق الأوسط".

وقالت الوكالة إنها أبلغت الكونغرس الأميركي الثلاثاء باحتمال بيع صواريخ باتريوت من طراز MIM-104E التي ترغب الكويت في الحصول عليها.

وأضافت أن "صفقة البيع والدعم المقترحة لهذه المعدات لن تغير التوازن العسكري الأساسي في المنطقة".
XS
SM
MD
LG