Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في باكستان


دعت الأمم المتحدة يوم الأربعاء إلى تقديم 459 مليون دولار مساعدات لباكستان في أعقاب كارثة الفيضانات المدمرة، محذرة من موجة ثانية من الوفيات بين الناجين المرضى والجوعى إذا لم تصل المساعدات سريعا.

وكانت الفيضانات قد نجمت عن أمطار موسمية غزيرة على نحو غير معتاد غمرت حوض نهر الاندوس الباكستاني وقتلت أكثر من 1600 شخص وأجبرت مليونين آخرين على النزوح عن منازلهم وألحقت أضرارا مادية وجسدية بنحو 14 مليونا من السكان.

وشكت منظمات المساعدات من ضعف استجابة المانحين للأزمة في حين قال متحدث باسم الأمم المتحدة إن هناك ضرورة لتقديم مساعدات عاجلة.

وقال ماروتسيو جوليانو المتحدث باسم العمليات الإنسانية الخاصة بالأمم المتحدة: "إذا لم نستجب بسرعة كافية للحاجات الملحة للسكان.. وإذا لم نوفر المساعدات الطبية اللازمة التي تقتضيها الضرورة.. فقد تحدث موجة ثانية من الوفيات بسبب الأمراض ونقص الطعام".

وكانت الفيضانات قد دمرت مئات الطرق والجسور من منطقة الجبال الشمالية حتى سهول إقليم السند الجنوبي حيث لم يتوقف منسوب المياه عن الارتفاع فيما تشير التقارير إلى أن الوضع قد يزداد سوءا.

كما حذر صندوق النقد الدولي من أضرار اقتصادية كبيرة وأشارت مصادر الأمم المتحدة إلى أن هذه أكبر كارثة تتعرض لها البلاد وأن إعادة الإعمار وإصلاح البنية التحتية المدمرة سيتكلف مليارات الدولارات.

وقال جوليانو إنه متفائل بشأن وصول المساعدات وإن هناك مانحين تعهدوا بالفعل بتقديم 150 مليون دولار. ويحتاج برنامج الأغذية العالمي إلى 150 مليون دولار لإطعام ستة ملايين شخص لمدة ثلاثة شهور.

وقال الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري إن الحكومة البريطانية تعهدت بمساعدات بقيمة 24 مليون دولار عقب اجتماعه مع رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، كما أشار إلى تعهد الإدارة الأميركية تقديم مساعدات بقيمة 55 مليون دولار.
XS
SM
MD
LG