Accessibility links

المالكي يؤكد قدرة الجيش العراقي وضرورة الالتزام بمواعيد الاتفاقية الأمنية


حذر رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي من العودة إلى التحزب والطائفية والعشائرية داخل الأجهزة الأمنية، داعيا القادة الأمنيين إلى مراقبة هذه الظاهرة والعمل على إيقافها.

وقال المالكي في كلمة له خلال حضوره المؤتمر الثاني للقادة العسكريين، الذي أطلق عليه مؤتمر الجاهزية، إن مفهوم الجاهزية يعني الجانب المادي للقوات البرية والجوية والبحرية والساندة، مؤكدا أن الجيش العراقي يمتلك العدة والعدد والتدريب والقدرة على حماية أمن العراق وسيادته.

وأضاف المالكي أن قوة العراق ليست في سلاحه بل في ديمقراطيته ووحدته ووعي أبناء القوات المسلحة.

وأشاد المالكي بما تم تحقيقه في تنفيذ بنود الاتفاقية الأمنية المبرمة مع الولايات المتحدة، وشدد على ضرورة الالتزام بالمواعيد التي تم تحديدها لانسحاب القوات الأميركية.

وكان رئيس أركان الجيش الفريق أول بابكر زيباري قد أشار يوم الأربعاء إلى أن جاهزية القوات العراقية وتسليحا لن يكتمل قبل عام 2020.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد أحمد جواد:
XS
SM
MD
LG