Accessibility links

logo-print

نقاش حول قضية منح الجنسية لمن يولد على الأراضي الأميركية


رفضت إدارة الرئيس باراك أوباما بشكل قاطع الجمعة فكرة التخلي عن حق الحصول على الجنسية الأميركية للذين يولدون على أراضي الولايات المتحدة كما يقترح بعض الجمهوريين كوسيلة لمكافحة الهجرة غير الشرعية.

وأعلنت وزيرة الأمن الداخلي جانيت نابوليتانو "إني مندهشة لوجود نقاش بشأن تعديل دستور الولايات المتحدة حتى قبل أن نناقش تغيير سياسة الهجرة".

وقالت نابوليتانو في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض حيث حضرت إعلان الرئيس باراك أوباما خطة ترمي إلى تعزيز الأمن على الحدود مع المكسيك بقيمة 600 مليون دولار، "اعتقد انه يتوجب العمل على هذا بالذات. فمجرد التحدث عن تعديل الدستور أمر سيء".

وقد تحدث برلمانيون جمهوريون في الأسابيع الأخيرة عن إمكانية التخلي، بغرض مكافحة الهجرة غير الشرعية، عن جانب في التعديل الـ14 للدستور يقضي بان يصبح كل طفل مولود على أراضي الولايات المتحدة مواطنا أميركيا بشكل تلقائي.
XS
SM
MD
LG