Accessibility links

أهالي الموصل يطالبون بحل أزمة الكهرباء وسط ارتفاع درجات الحرارة


ازدادت معاناة أهالي محافظة نينوى مع زيادة عدد ساعات القطع للتيار الكهربائي في ظل ارتفاع درجات الحرارة وأزمة البنزين.

المواطن عادل الصايغ من أهالي مدينة الموصل أعرب عن خيبة أمله، بسبب عدم التزام الحكومة بوعودها في توفير الكهرباء مع حلول شهر رمضان.

وقال في لقاء مع "راديو سوا" إن الحكومة وعدت المواطنين بتحسين مستوى تجهيز المدينة بالكهرباء، لكن ما نراه هو العكس تماما!

أما المواطن نشوان صالح، فقد قال إن الحكومة أثبتت عجزها عن تقديم خدمات للشعب العراقي.

وأشار نشوان في لقاء مع "راديو سوا" أن المولدات الكهربائية وإن توفرت، فإنها تحتاج لساعات تبريد، وهذا يعني بالضرورة معاناة جميع أهالي الموصل من أزمة انقطاع الكهرباء لساعات باتت أكثر من ساعات توفرها.

وطالب المواطن بشار يونس وهو صاحب محل للملابس الحكومة بإثبات حسن نواياها من خلال خدمة المواطن العراقي على حد قوله.

وكانت الأيام القليلة الماضية قد شهدت انقطاع التيار الكهربائي لأكثر من 21 ساعة مقابل ثلاث ساعات من التجهيز خلال اليوم الواحد.

تقرير أحمد الحيالي مراسل "راديو سوا" في الموصل:
XS
SM
MD
LG