Accessibility links

logo-print

معصوم مستعد للمثول أمام القضاء إثر دعوى رفعتها منظمات مدنية


رفعت مجموعة من منظمات المجتمع المدني الاثنين دعوى قضائية أمام المحكمة الاتحادية العليا ضد الرئيس المؤقت لمجلس النواب فؤاد معصوم، بسبب التأخير في مساعي تشكيل الحكومة وتعطيل عمل البرلمان، وقد أبدى معصوم استعداده للمثول أمام القضاء.

وتشير الدعوى المقدمة من 11 منظمة إلى أن قرار معصوم ترك الجلسة البرلمانية المفتوحة دون سند قانوني أو دستوري ساهم في عرقلة انتخاب رئيس للمجلس، وبالتالي اختيار رئيسي الجمهورية والوزراء.

وتطالب الدعوى المحكمة بإلزام معصوم بإنهاء الجلسة المفتوحة بانتخاب رئيس للمجلس ونائبيه، أو اتخاذ قرار بحل مجلس النواب وإعادة الانتخابات.

من جانبه، أقر معصوم بأن بقاء الجلسة البرلمانية مفتوحة مخالف للدستور، وأعرب عن استعداده للمثول أمام المحكمة للدفاع عن موقفه من ذلك القرار.

XS
SM
MD
LG