Accessibility links

الطالباني يدين هجوم باب المعظم ويحث قوات الأمن على مضاعفة الجهود


أدان رئيس الجمهورية جلال الطالباني التفجير الذي استهدف مركزا للتطوع وسط بغداد، وراح ضحيته عشرات الأشخاص.

ودعا الطالباني الأجهزة الأمنية إلى مضاعفة الجهود لسد أي ثغرة أمنية للحد من الهجمات التي تستهدف العراقيين.

كما حث الطالباني في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي الثلاثاء القوى السياسية على الإسراع في تشكيل حكومة شراكة وطنية تكون من أولى مهامها القضاء على الإرهاب.

وناشد الطالباني الدول كافة ووسائل الإعلام الوقوف بحزم ضد الجرائم التي ترتكب بحق العراقيين.

وأشار الطالباني إلى ضرورة الكشف عن الجهات المخططة والمساندة لارتكاب مثل هذه الجرائم وإلقاء القبض على المتورطين وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم.

هذا، وأدان الرئيس باراك أوباما الهجوم في باب المعظم. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض بيل بيرتون إن ما حدث اليوم يبين بوضوح أن ثمة اشخاصا يريدون إخراج المكاسب الديمقراطية التي حققها الشعب العراقي عن مسارها. وأضاف أن الديمقراطية في العراق تشهد تطورا وأن الحكومة الحالية تصرف المهام الانتقالية بشكل مستقر، وأن الإدارة الأميركية واثقة من نجاح الجهود المبذولة لتشكيل الحكومة.

وقال بيرتون إن المفاوضات الجارية بين الكتل السياسية والمنافسة بينها على من سيقود البلاد أمر إيجابي.

كذلك، أدانت السفارة البريطانية الهجوم بشدة. وقال السفير البريطاني لدى العراق جون جينكنز في بيان إن الحكومة البريطانية تعرب عن مواساتها لعوائل الضحايا وتضامنها مع العراقيين الذي يعملون لإعادة بناء بلادهم وضمان أمنه.
XS
SM
MD
LG