Accessibility links

أنباء عن استخدام ثمانية جوازات سفر ايرلندية في عملية اغتيال المبحوح


كشف تقرير قدم إلى حكومة دبلن عن أن ثمانية جوازات سفر استخدمت في اغتيال أحد كبار المسؤولين في حركة حماس محمود المبحوح في دبي تم طبعها أو الحصول عليها من قبل جهاز تابع للحكومة الإسرائيلية، وهي إشارة إلى جهاز الموساد.

وقالت صحيفة Irish Times على موقعها الالكتروني الجمعة إن وزارة الشؤون الخارجية في ايرلندا رفضت استعادة ما يزيد على 2.5 مليون جواز سفر كانت قد صرفت قبل عام 2005 على أساس أن ذلك سيكلف أكثر من 40 مليون جنيه إسترليني.

وأشارت الصحيفة إلى أن ايرلندا فكرت في استعادة جوازات السفر القديمة في أعقاب تزوير ثمانية من هذه الجوازات في عملية اغتيال المبحوح في دبي في مطلع العام الحالي.

وقالت إن جوازات السفر الثمانية جميعها تم تزويرها وأنها كانت قد صدرت قبل الإجراءات الأمنية التي أضيفت إلى جوازات السفر في عام 2005.

ومضت إلى القول، إن الحكومة تحركت إثر هذه الأنباء وعقب تحقيق خاص أجرته في هذه القضية وأمرت مسؤولا في السفارة الإسرائيلية في دبلن بمغادرة البلاد.

وقال جوزيف نوغنت مدير خدمات الجوازات في دبلن إنه تم صرف ما يزيد على 2.5 جواز سفر قبل عام 2005 وأنها لا تزال صالحة للاستعمال، وإن إدارته لا تستطيع القيام بعملية استبدال هذا الكم من الجوازات خلال فترة قصيرة من الزمن.

ومضى نوغنت إلى القول إنه لا توجد حاجة ملحة لاستعادة جوازات السفر التي صدرت قبل عام 2005 لأنها لا تزال صالحة للاستعمال ومعترفا بها دوليا وتتمشى مع المعايير الدولية وتشبه تلك التي يستخدمها العديد من الدول.
XS
SM
MD
LG