Accessibility links

logo-print

الرئيس الإيراني يقول إن بلاده مستعدة للدخول في محادثات بشأن عملية تبادل الوقود النووي


أعلن الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد أن بلاده مستعدة للمشاركة بشكل فوري في محادثات مع الدول الغربية الكبرى بشأن عملية تبادل الوقود النووي، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال احمدي نجاد إن إيران مستعدة لاستئناف المحادثات مع الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي حول تبادل اليورانيوم المخصب في أواخر أغسطس/آب أو مطلع سبتمبر/أيلول.

وكانت الولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي ومجلس الأمن الدولي قد فرضوا عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي الذي يشتبه الغرب أن الغرض منه تطوير أسلحة نووية.

وكانت روسيا قد قالت الأسبوع الماضي إنها ستبدأ في تحميل مفاعل بوشهر وهو أول مفاعل ذري إيراني بالوقود النووي في 21 أغسطس/آب في خطوة لا رجعة فيها لتشغيل هذا المفاعل بعد تأخير دام 40 عاما.

وعلى الرغم من انتقاد الولايات المتحدة لخطة تزويد المفاعل بالوقود النووي، قال رئيس الطاقة الذرية في روسيا الخميس إن بدء عملية تشغيل أول محطة للطاقة النووية في إيران سيظهر أن لإيران الحق في الاستخدام السلمي للطاقة النووية تحت إشراف دولي.

من ناحية أخرى، قال المندوب الأميركي الأسبق لدى الأمم المتحدة جون بولتون لشبكة FOX BUSINESS الأسبوع الماضي إنه من غير المرجح أن تهاجم إسرائيل مفاعل بوشهر الذي سيبدأ عمله قريبا، وأضاف أن هذه المنشأة التي بنتها روسيا تمثل خطوة رئيسية إلى الأمام في تطلعات إيران لامتلاك أسلحة نووية.
XS
SM
MD
LG