Accessibility links

logo-print

الجنرال بيتريوس يقول إن الولايات المتحدة لن تتخلى عن العراق


قال الجنرال ديفد بتريوس قائدُ قوات التحالف في أفغانستان إن الولايات المتحدة لن تتخلى عن العراق بعد سحب قواتها القتالية من هناك.

وستتولى القوةُ الأميركية المتبقية مهامَ أخرى أهمها الدعمُ والمساعدةُ في تدريب القوات العراقية على تحسين قدراتها في الحفاظ على الاستقرار والأمن في البلاد.

وأضاف الجنرال بتريوس: " إن المهم في العراق الآن هو أنه رغم كلِ التحديات القائمة هناك فإنه بلدٌ يملؤه الأملُ أكثر مما كان عليه في يناير/ كانون ثاني وفبراير/ شباط عام 2007 عندما بدأت عمليةُ زيادة القوات هناك."

وأكد الجنرال بتريوس أن القوات الأميركية التي ستبقى في العراق على استعداد لتقديم العون والمساعدة إذا نشبت أيةُ أعمال عنف تستدعي ذلك.

إنسحاب القوات الأميركية من العراق

من ناحية أخرى، قال الجيش الأميركي في العراق إن العدد المتبقي من جنوده في العراق بعد انسحاب آخر فرقه مقاتلة يبلغ 52 ألف جندي وليس 56 الفا على أن يصل عددهم بعد عشرة أيام إلى 50 الفا فقط.

وذكر بيان للجيش الأميركي وزع في بغداد الجمعة أن القوات الأميركية في العراق تسير في الاتجاه الصحيح لخفض عدد جنودها إلى 50 الف جندي بحلول الأول من سبتمبر والذي يعد بداية عملية "الفجر الجديد" و الانتقال الكامل لعمليات تحقيق الاستقرار.

وتبين أن الرقم المنقول سابقا وهو 56 ألفا يعكس أخر حساب لعدد الجنود الموجودين في العراق بتاريخ 17 أغسطس/آب وانه ينخفض باستمرار.

وأشار إلى أن عدد الجنود يشهد انخفاضا بعد رحيل لواء "سترايكر" القتالي الرابع وكذلك عدد من الوحدات الصغيرة الأخرى وأن عدد الجنود المتبقين فوق ال50 الفا هم عبارة عن أعداد صغيرة من وحدات دعم و زيادات فردية أخرى وهم يستعدون للرحيل بحلول الأول من سبتمبر.

يذكر أن الاتفاقية الامنية المبرمة بين بغداد وواشنطن تنص على انسحاب كامل للقوات المقاتلة الاميركية من البلاد مع نهاية شهر اغسطس/آب الجاري على أن يتم الانسحاب الكلي من العراق نهاية عام 2011.

XS
SM
MD
LG