Accessibility links

سرقة قطعة ذهبية قيمتها نصف مليون دولار من متحف في فلوريدا


قالت مديرة متحف "ميل فيشر" للكنوز البحرية بولاية فلوريدا إن لصوصا سرقوا سبيكة ذهبية قيمتها 550 ألف دولار كانت معروضة في المتحف منذ استعادتها من حطام سفينة شراعية إسبانية قديمة ظلت في قاع المحيط لعقود.

وسرقت السبيكة الذهبية التي يبلغ وزنها 74.85 (اونصة) يوم الأربعاء من المتحف الواقع في "Key West" بفلوريدا.

وكانت السبيكة البالغ طولها 28 سنتمترا ومن عيار 16 قيراطا داخل نافذة زجاجية ذات فتحة صغيرة يمكن للزائر من خلالها أن يمد يده إلى الداخل وأن يرفع السبيكة لفحصها.

وأظهرت لقطات لكاميرات المراقبة بالمتحف شخصين وهما يلوذان بالفرار ومعهما السبيكة، ويجري مكتب التحقيقات الفدرالي FBI والشرطة المحلية التحريات اللازمة.. وقد عرضت شركة التأمين المتعاقدة مع المتحف مكافأة قدرها عشرة آلاف دولار لمن يعيد السبيكة الذهبية أو يدلي بمعلومات تقود للقبض على اللصوص واستعادة السبيكة.

وكان ميل فيشر، الذي سمي المتحف باسمه، وهو صائد كنوز من "Key West" توفي عام 1998، قد عثر على السبيكة في عام 1980 من حطام سانتا مارغريتا وهي سفينة شراعية إسبانية قديمة غرقت قبالة ساحل فلوريدا أثناء إعصار عام 1622.

وعثر فيشر وطاقمه على حطام السفينة سانتا مارغريتا أثناء بحثهم عن شقيقتها نوسترا سنورا دي اتوتشا.

وكانت السفينتان جزءا من أسطول صغير يحمل الذهب والفضة والزمرد واللؤلؤ من العالم الجديد إلى إسبانيا.

وأصبحت سرقة السبيكة حديث الناس في Key West وهي جزيرة يبلغ عدد سكانها 25 ألف نسمة عند الطرف الجنوبي لولاية فلوريدا.
XS
SM
MD
LG