Accessibility links

logo-print

تخوف من شن هجمات انتقامية ضد قوات الصحوة بعد انسحاب القوات الأميركية


أعرب ماجد حسان أحد قادة قوات الصحوة في سامراء عن تخوفه من أن يفتح انسحاب القوات الأميركية المقاتلة من العراق الباب أمام القاعدة لشن هجمات انتقامية ضد قوات الصحوة.

فيما قال قائد صحوة سامراء مجيد عباس إن دعم واهتمام الحكومة العراقية بالصحوات تراجع في الآونة الأخيرة مشيراً إلى أن عناصر هذه المجموعة مجبرة اليوم على شراء أسلحتها وعتادها بنفسها.

في المقابل، قال زهير الجلبي المسؤول عن ملف الصحوات في الحكومة العراقية إنه لا يرى مبررا للخوف لدى عناصر الصحوات اللذين يصل عددهم إلى 52 ألفا ويتوزعون على تسع محافظات عراقية من أصل 18 محافظة.

وأكد زهير أن وزارة الدفاع العراقية طلبت التريث في نقل عناصر الصحوة إلى وظائف أخرى لحين انتفاء الحاجة إليهم في المجال العسكري.

XS
SM
MD
LG