Accessibility links

logo-print

الخضروات قد تقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري


كشفت دراسة نشرت نتائجها الجمعة في المجلة الطبية البريطانية عن أن تناول كميات كبيرة من الخضروات ذات الأوراق مثل الخس والبروكلي قد يساهم بشكل كبير في تقليص خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

وقام باحثون بريطانيون بمراجعة ست دراسات أجريت في وقت سابق بشأن علاقة داء السكري وتناول الفواكه والخضروات فوجدوا أن تناول كمية إضافية يوميا من الخضروات مثل السبانخ والكرنب والبروكلي، يخفض خطر إصابة البالغين بالنوع الثاني من مرض السكري بنسبة 14 بالمئة.

ولم تثبت نتائج الدراسة إن كانت الخضروات نفسها تمنع الإصابة بالنوع الثاني من السكري والذي غالبا ما يكون مرتبطا بسوء النظام الغذائي وعدم ممارسة تدريبات بدنية ويصل إلى مستويات وبائية مع ارتفاع معدل البدانة.

وقالت الباحثة باتريس كارتر من وحدة أبحاث السكري في جامعة لشستر إن هذه البيانات تشير إلى أن الخضروات ذات الأوراق هي المفتاح، وأضافت لوكالة رويترز أن الفواكه والخضروات كلها جيدة، لكن البيانات تظهر بشكل ملحوظ أن الخضروات الخضراء التي تحتوى على مضادات أكسدة وماغنسيوم والأحماض الدهنية أوميغا 3 مفيدة بشكل خاص، مما يبرر إجراء مزيد من الأبحاث عليها.

ويعاني ما يقدر بنحو 180 مليون شخص من السكري في شتى أنحاء العالم. وترتفع تكاليف الرعاية الصحية لهؤلاء الأشخاص في الدول الغنية، كما أصبحت عبئا ثقيلا على الدول النامية.
XS
SM
MD
LG