Accessibility links

logo-print

شلل حركة السير لتسعة أيام بسبب إصلاح طريق سريع في الصين


بعد أن انقطعت بهم السبل لتسعة أيام كاملة لا يبدو أن الفرج سيحل قريبا على الآلاف من سائقي السيارات والشاحنات الذين ظلوا رهائن لأكثر من 200 ساعة على طريق سريع بسبب تكدس مروري لم يسبق له مثيل يمتد على مسافة 100 كيلومتر.

وذكرت وكالة الصين الجديدة للأنباء شينخوا على موقعها الالكتروني أن الازدحام نجم عن إصلاحات على طريق مؤدي إلى العاصمة بكين، مرجحة أن الأعمال لن تنتهي قبل منتصف الشهر القادم.

ولم يجد السائقون سبيلا لقضاء الساعات الطويلة سوى بلعب الورق وهم يشكون من استغلال سكان المنطقة للظروف ببيعهم سلعا غذائية بأسعار مبالغ فيها.

جدير بالذكر أن الصين تنفق مليارات الدولارات على بنيتها التحتية مثل الطرق والجسور إلا أنها لا تزال تحاول تلبية مطالب الاقتصاد الآخذ في التوسع.
XS
SM
MD
LG