Accessibility links

كارتر يتوجه إلى كوريا الشمالية سعيا لإطلاق سراح أميركي دخل البلاد بطريقة غير قانونية


يقوم الرئيس الأسبق جيمي كارتر بزيارة إلى كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء للإشراف على عملية إطلاق سراح المواطن الأميركي معتقل لدى سلطات كوريا الشمالية بتهمة الدخول إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، حسبما أفاد مصدر رسمي.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته إن كوريا الشمالية وافقت على إطلاق سراح أيالون ماهلي غوميز بشرط أن يأتي كارتر إلى كوريا الشمالية لاصطحابه إلى الولايات المتحدة.

وأوضح المصدر أن غوميز، الذي ألقي عليه القبض في 25 يناير/كانون الثاني الماضي، حكم عليه القضاء في كوريا الشمالية في ابريل/نيسان الماضي بالسجن ثماني سنوات وغرامة مالية تقدر بـ700 ألف دولار.

هذا أكد مسؤول أميركي آخر رفض الكشف عن هويته، أنه من المرتقب أن يعود كارتر برفقة غوميز إلى الولايات المتحدة.

غير أن مجلة فورين بوليسي أفادت بأن موعد سفر كارتر، الحائز على جائزة نوبل للسلام، "مسألة أيام".

وكانت وسائل الإعلام الكورية الشمالية قد قالت في يوليو/تموز إن غوميز ادخل إلى المستشفى بعد محاولته الانتحار.

وأوضحت مجلة فورين بوليسي أن كارتر سيسافر بصفته الشخصية، وقد ترافقه زوجته وابنته، من دون أي ممثل عن الإدارة الأميركية.

وكان الرئيس الأسبق بيل كلينتون قد قام بزيارة إلى كوريا الشمالية الصيف الماضي، حيث تمكن من إقناع السلطات هناك بإطلاق سراح صحافيين أميركيين كانا محتجزين لدى سلطات كوريا الشمالية.

XS
SM
MD
LG