Accessibility links

logo-print

مسؤول دولي سابق يقول إن إيران لديها يورانيوم يكفي لتصنيع قنبلة نووية واحدة على الأقل


قال مسؤول دولي سابق في الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن إيران لديها مخزون كاف من اليورانيوم منخفض التخصيب يكفي لتصنيع قنبلة واحدة أو اثنتين غير أنه أكد في الوقت ذاته أنه "من غير المنطقي أن تتجاوز الجمهورية الإسلامية حاجز صنع القنبلة بهذا المخزون فقط".

وذكر كبير المفتشين السابق في الوكالة أولي هينونين في مقابلة مع صحيفة لوموند الفرنسية نشرتها اليوم الخميس أن "مخزون اليورانيوم الإيراني مازال ينظر إليه كتهديد".

وقال إن إيران تمتلك حاليا ثلاثة أطنان من اليورانيوم منخفض التخصيب الذي يمكن استخدامه كوقود لمجمعات الطاقة النووية أو لتصنيع "جوهر القنبلة النووية" إذا ما تم استخلاصه بصورة أكبر.

وأضاف أنه " من الناحية النظرية يعد هذا المخزون كافيا لتصنيع سلاح نووي واحد أو اثنين إلا أن الوصول إلى الخطوة النهائية مع امتلاك هذا القدر فقط يعد أمرا غير منطقي"، حسب قوله.

واعتبر المسؤول الدولي السابق أن كمية اليورانيوم التي تمتلكها إيران لا تشكل "ورقة تفاوض حقيقية" في أي مفاوضات مع الولايات المتحدة إلا أنها تشكل في الوقت ذاته "تهديدا".

يذكر أن هينونين ترك منصبه كنائب للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية وكبير للمفتشين فيها في وقت سابق من الشهر الحالي "لأسباب شخصية".

وكان هينونين واحدا من كبار خبراء الوكالة في ملف إيران النووي المثير للجدل، والذي كان سببا في فرض عقوبات مشددة من مجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة ودول غربية أخرى للاشتباه في أنه يستهدف تصنيع أسلحة بينما تقول طهران إنه مخصص للأغراض السلمية فقط.

XS
SM
MD
LG