Accessibility links

البيت الأبيض يجدد ثقته في العراقيين ويقول إنهم قادرون على ضمان أمنهم


عبر البيت الأبيض اليوم الخميس عن ثقته في قدرة العراقيين على ضمان أمنهم بأنفسهم بعد انسحاب القوات الأميركية من هذا البلد، مؤكدا أن مهمة القوات الأميركية المقاتلة في العراق قد تكللت بالنجاح.

وقال مساعد المتحدث باسم البيت الأبيض بيل بيرتن في لقاء مع الصحافيين إن الرئيس باراك اوباما "على ثقة بأن العملية الانتقالية من مهمة قتالية للجنود الأميركيين في العراق إلى سيطرة القوات العراقية على الأمن قد تكللت بالنجاح".

وأضاف بيرتن أن العراقيين "قادرون على تولي مسؤولية أمنهم الخاص" بعد انسحاب القوات الأميركية.

وكانت الحكومة العراقية قد أكدت على لسان المتحدث باسمها علي الدباغ أن قواتها الأمنية قادرة على تولي المسؤوليات الأمنية عن البلاد بالكامل بعد انسحاب القوات الأميركية من العراق.

ويثير الفراغ السياسي الذي يشهده العراق بسبب فشل القوائم الفائزة في الانتخابات التشريعية، التي جرت في السابع من مارس/آذار الماضي، في التوصل إلى اتفاق حول تشكيل الحكومة حتى الآن الكثير من قلق في الولايات المتحدة التي حثت أكثر من مرة الفرقاء السياسيين في هذا البلد على تجاوز خلافاتهم.

يذكر أن الولايات المتحدة ستبقي على قرابة 50 ألف جندي في العراق لتدريب القوات العراقية ودعمها ومحاربة الإرهاب على أن يتم سحب هذه القوات بالكامل بنهاية العام القادم.

وكان الرئيس باراك اوباما قد تعهد بعد تسلمه منصبه بفترة وجيزة عام 2009 بإنهاء العمليات القتالية في العراق بحلول نهاية أغسطس/آب من عام 2010 لينهي رسميا عملية "حرية العراق" التي تم خلالها الإطاحة بنظام الرئيس السابق صدام حسين عام 2003.

XS
SM
MD
LG