Accessibility links

تشيلي تستعين بـ ناسا لمساعدتها في انقاذ 33 عاملا في منجم على عمق 700 متر تحت الارض


استعان المسؤولون في تشيلي بخبراء من وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) وسلاح البحرية لإرشادهم إلى أفضل السبل التي تـُمَكـِّن 33عاملا من عمال المناجم من العيش لمدة قد تصل إلى أربعة أشهر تقريبا في مساحة ضيقة مغلقة على عمق 700 متر تحت سطح الأرض بعد أن انهار منجم الذهب والفضة الذي يعملون فيه.

وقال مايكل دنكان رئيس البعثة العلمية التي أرسلتها الوكالة إلى تشيلي إن الخبرات المتوفرة لديهم ستكون مفيدة للعمال المحتجزين: "لدى الوكالة خبرة طويلة في التعامل مع العيش في البيئات المعزولة، ولا سيما ما يحدث حاليا في المحطة الفضائية".

وأوضح دنكان أن فريق الوكالة يضم الخبرات التي يحتاج إليها العمال المحتجزون: "يتألف فريقنا من أربعة أشخاص، بما فيهم أنا، وهو يضم طبيبين وعالما نفسانيا ومهندسا واحدا". وحدد دنكان خطة الفريق بقوله: "تتضمن خطتنا الذهاب إلى الموقع لتقديم المشورة التي طلبها المسؤولون في شيلي في مجالات التغذية والصحة السلوكية".

حفر ثقب بطول 700 متر

وقد تم حفر ثقب صغير يبلغ طوله 700 متر لإنزال قوارير الماء والطعام والأدوية وكاميرا فيديو صغيرة صورت العمال المحجوزين داخل المنجم منذ أربعة أسابيع ويُتوقع بقاؤهم بداخله لمدة ثلاثة أشهر أخرى حتى اكتمال الفتحة اللازمة لإخراجهم منه.

وقد ظهرت على خمسة منهم أعراض الاكتئاب وتمت الاستعانة بأطباء نفسانيين للتحدث إليهم وإرسال الأدوية اللازمة لهم. كما استعانت السلطات في تشيلي بخمسة أشخاص تم إنقاذهم بعد 72 يوما من تحطم طائرتهم في جبال الأنديز عام 1972، وتمكنوا من البقاء على قيد الحياة بأكل جثث من مات من رفاقهم.

XS
SM
MD
LG