Accessibility links

مليون شخص ينزحون في اليومين الماضيين من قرى ومدن باكستان واعمال العنف تتجدد هناك


اكد مكتبُ الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية أن عدد الذين نزحوا في اليومين الماضيين من قرى ومدن جنوب باكستان وصل الى مليون شخص بسبب فيضان مياه نهر السند التي غمرت مساحاتٍ كبيرة .

وقال غلام علي مديرُ عمليات الأنقاذ في ولاية السند السبت إن حوالي سبعة ملايين شخص نزحوا من قرى ومدن بسبب فيضان نهر السند منذ بداية اغسطس / اب الحالي وذلك بعد شهر من بداية فيضانات مدمرة ادت الى تشريد الملايين.

تدهور الوضع الصحي

هذا ويزداد الوضعُ الصحي في باكستان تدهورا بسبب الفيضانات. فقد أعلنت منظماتُ الإغاثة الدولية ان الفيضانات دمرت 200 مستشفى مما يُعيق الجهودَ التي تُبذل لعلاج المتضررين. كما أشارت منظمة الصحة العالمية إلى إنتشار مرض الملاريا في عدد من المناطق.

وتقول فضيلة الشايب المتحدثة بإسم منظمة الصحة العالمية : " نشتبه في ارتفاع حالات الاصابة بوباء الملاريا في اقليمي السند وبالوشيستان حيث توجد حالةُ عدوى نشطة نظرا لتعرض المتضررين للمياه القذرة ".

استسلام مسلحين

وعلى صعيد أعمال العنف في باكستان، اعلن الجيش استسلام مسلحين اسلاميين بعد أن نجحوا في وقت سابق من السبت من احتجاز حراسهم كرهائن خلال التحقيق معهم في مبنى للجيش في بيشاور شمال غرب باكستان.

وصرح المتحدث باسم الحيش الجنرال اثار عباس "لقد تمت السيطرة على الوضع بشكل تام، وتم الافراج عن رهينتين احتجزهما المسلحون. واستسلم الارهابيون".

وقال عباس انه تم احتجاز المسلحين بعد الحادث، الا انه لم يكشف عن عدد المسلحين كما لم يكشف عن مزيد من التفاصيل. وصرح لياقت علي رئيس شرطة بيشاور للصحافيين ان اربعة مسلحين سيطروا على اسلحة حراسهم وبدأوا باطلاق النار.

واضاف "كانوا اربعة ارهابيين، وتغلبوا على الحراس وبدأوا باطلاق النار. واصيب حارس بأعيرة نارية". مقاتلون يهاجمون مبنى للجيش وكانت السلطات الباكستانية اعلنت صباح السبت ان مقاتلين اسلاميين هاجموا فجرا مبنى للجيش الباكستاني بالقرب من القنصلية الاميركية في بيشاور كبرى مدن شمال غرب باكستان. وصرح بشير بيلور الوزير بدون حقيبة في ولاية خيبر وكبرى مدنها بيشاور بان اول موجة من اطلاق النار استمرت 30 دقيقة.

طائرة بدون طيار تقتل مسلحين

وجاء هذا الحادث بعد ساعات من تصريحات لمسؤولين امنيين بان طائرة اميركية بدون طيار قتلت اربعة من مسلحي طالبان باكستان في المنطقة الحدودية الوعرة بالقرب من الحدود الافغانية جنوب غرب بيشاور.

وتشن القوات الاميركية غارات بطائرات من دون طيار ضد طالبان والقادة المرتبطين بتنظيم القاعدة في منطقة القبائل الشمالية الغربية في باكستان الخارجة عن سيطرة الحكومة والتي يقيم المسلحون مراكز لهم فيها.

ووصفت الولايات المتحدة تلك المنطقة بانها من اخطر المناطق في العالم. وقتل اكثر من 3574 شخصا في هجمات القيت مسؤوليتها على مسلحي طالبان والقاعدة في انحاء باكستان خلال الاعوام الثلاثة الماضية.

XS
SM
MD
LG