Accessibility links

logo-print

قوات التحالف الدولي تصد هجومين لطالبان على قاعدة لحلف الأطلسي شرقي أفغانستان


قالت قوات التحالف في أفغانستان إنها صدت بالاشتراك مع قوات الأمن الأفغانية هجومين شنهما متمردو طالبان على قاعدة لحلف الأطلسي ومعسكر أميركي في إقليم خوست شرقي البلاد.

وصرح مسؤولون في التحالف أن 24 عنصرا من طالبان قتلوا في الهجومين فيما لم تتعرض قوات التحالف أو القوات الأفغانية لأي خسائر.

وقال جيمس جدج المتحدث باسم قوة المساعدة الدولية "إيساف" إن الهجمات وقعت صباح السبت عندما شن عدد من المتمردين يرتدون بزات عسكرية أميركية هجمات متزامنة على قاعدتي العمليات المتقدمة ساليرنو وتشابمان، مستخدمين نيرانا غير مباشرة، وقنابل ذات دفع صاروخي، وأسلحة نارية صغيرة."

وفي المقابل، اعترف متحدث باسم طالبان بالمسؤولية عن هذا الهجوم وقال إن 30 من عناصر الحركة شاركوا في الهجوم، من بينهم انتحاريون.

وأضاف المتحدث جدج إن قوات التحالف اكتشفت أن واحدا على الأقل من الذين شنوا الهجوم على قاعدة ساليرنو تربطه علاقة بشبكة حقاني، وهي مجموعة تابعة لطالبان الأفغانية يعتقد أنها تتخذ من منطقة وزيرستان القبلية الباكستانية مقرا لها.

وقال "لقد قتل مدثر وهو أحد الذين يقومون بمهمة تسهيل حصول شبكة حقاني على المتفجرات المحلية الصنع والانتحاريين، مع متمردين آخرين، في غارة شنتها قوات التحالف فيما كانوا يفرون بسيارة من موقع الهجوم".

وذكرت مصادر الشرطة الأفغانية أنها عثرت بعد الهجوم على سيارتين محملتين بالمتفجرات والذخيرة.

وقد أَبلغ قائد قوات التحالف في أفغانستان الجنرال ديفيد بتريوس الصحافيين بأن الجماعات المتطرفة مثل شبكة حقاني ما تزال تمثل مشكلة لأنها تنفذ عملياتها انطلاقا من مناطق خارج أفغانستان.

XS
SM
MD
LG