Accessibility links

logo-print

رونالدو يعود إلى الملاعب بعد غيبة دامت أربعة شهور


عاد مهاجم منتخب البرازيل السابق رونالدو إلى الملاعب بعد غياب دام أربعة أشهر بسبب الإصابة وساهم بفوز فريقه كورينثاينز على فيتوريا بهدفين مقابل هدف وتقليص الفارق إلى ثلاث نقاط عن فلوميننسي المتصدر الذي سقط في فخ التعادل مع ساو باولو بهدفين لكل منهما.

في المباراة الأولى، خاض رونالدو أول مباراة رسمية له منذ 9 مايو/أيار الماضي، وقدم بعض اللمحات الفنية وان كان بعيدة عن مستواه، واستبدله المدرب في الدقيقة 63 بعد أن أدركه التعب.

وقال رونالدو أفضل لاعب في العالم ثلاث مرات "أنا سعيد بالعودة إلى الملاعب بعد غياب طويل، سأعمل جاهدا لكي استعيد كامل لياقتي البدنية".

وفي المباراة الثانية، تألق حارس ساو باولو روجيه سيرني الذي سجل هدفا من ركلة حرة لفريقه وتصدى لركلة جزاء لفلوميننسي نفذها واشنطن ضمنت التعادل لفريقه 2-2.

وأقيمت المباراة على ملعب ماراكانا وهي الأولى التي تقام على أرضية الملعب الشهير منذ أن بدأت أعمال الصيانة فيه استعدادا لمباريات لكأس العالم 2014 في البرازيل.

XS
SM
MD
LG