Accessibility links

الرئيس اللبناني يترأس جلسة للمجلس الأعلى للدفاع للبحث في تفشي السلاح بين المواطنين


يخصص المجلس الأعلى للدفاع الذي ينعقد الثلاثاء برئاسة الرئيس ميشال سليمان جلسته لمناقشة ظاهرة تفشي السلاح بين اللبنانيين واقتراح بعض الحلول للحد منها .

ويقول مراسل "راديو سوا" في بيروت يزبك وهبه إن بعض الخبراء يقولون إن سحب السلاح من أيدي الناس في بلد شهد صراعات مسلحة وفي منازل سبعين بالمئة من أبنائه توجد أسلحة رشاشة وحتى متوسطة لن يكون سهلا أبدا، هذا فضلا ً عمّا تحتويه مخيمات اللاجئين الفلسطينيين .

وكان الشعار الذي طرحه نواب العاصمة وهو بيروت مدينة منزوعة السلاح لقي ردود فعل ٍ غير مرحبة من جانب نواب حزب الله وبعض المتحالفين معه الذين اعتبروا أنه يخفي استهدافا للحزب تمهيدا للمطالبة بنزع سلاحه.

وردّ نواب المستقبل بأن سحب السلاح من العاصمة هو من باب أنه يحقق لكل لبناني أن يعيش حياة كريمة وآمنة وهو ليس ضد طائفة أو فريق معين.

وقال الوزير جان أوغاسبيان المقرب من رئيس الحكومة: نعول على الجيش والقوى الأمنية، وعلى عدم وجود سلاح غير شرعي، مجددا ً التأكيد على أن هذه المطالب لا تستهدف سلاح المقاومة المطروح على الحوار، كما رفض ما سمّاه مبدأ الأمن بالتراضي واللجان الأمنية هنا وهناك .
XS
SM
MD
LG