Accessibility links

بلير يدعو إلى عدم استبعاد العمل العسكري ضد إيران ويصدر كتابا دفاعا عن حرب العراق


أكد توني بلير رئيس وزراء بريطانيا الأسبق أنه ينبغي عدم السماح لإيران بامتلاك الأسلحة النووية نظرا لما يقوم به نظامها الحاكم من تصدير الإرهاب وعدم الاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط.

وقال بلير في لقاء مع تلفزيون أيرلندا في العاصمة دبلن: "في رأيي أنه يجب تجربة العقوبات والأساليب الدبلوماسية لكنني أعتقد أنه يجب ألا نستبعد شيئا بما في ذلك العمل العسكري إذا واصلت إيران تطوير قدراتها النووية".

مظاهرات ضد بلير في دبلن

وقد استقبل رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير لدى وصوله إلى دبلن السبت لتوقيع كتاب مذكراته التي دافع فيها عن قرار إقحام لندن في حرب العراق، بمتظاهرين مناهضين للحرب رشقوه بالبيض والأحذية وقارورات المياه، كما أفادت وسائل إعلام بريطانية وشهود عيان.

وأفاد شهود عيان أن حوالي 200 من مناهضي حرب العراق تجمعوا صباح السبت أمام مكتبة في عاصمة أيرلندا الشمالية حيث جرى حفل توقيع الكتاب، مطلقين شعارات منددة بقرار بلير في 2003 دخول الحرب.

وما أن ترجل بلير من السيارة حتى اندفع باتجاهه جمهور المتظاهرين إلا أن الشرطة التي كانت فرضت طوقا أمنيا حولهم منعتهم من الاقتراب واعتقلت عددا منهم. وقال متحدث باسم الشرطة إن عدد المعتقلين أقل من 10.
وفي مذكراته التي وضعها في كتاب بعنوان "رحلة" صدر الأربعاء وبات أحد أكثر الكتب مبيعا، دافع بلير مجددا عن قراره خوض حرب العراق ضد صدام حسين.

XS
SM
MD
LG