Accessibility links

logo-print

اعتصامات ضد استمرار الجلسة المفتوحة للبرلمان


تشهد بغداد ومحافظات أخرى اعتصامات غدا الثلاثاء تشارك فيها منظمات مدنية ونقابات واتحادات مهنية للدفع باتجاه عقد جلسة البرلمان.

وقال رئيس مجلس إدارة مركز دار السلام العراقي سامي شاتي لـ"راديو سوا" إن غدا سيشهد اعتصاما كبيرا للاتحادات والنقابات على أسوار مجلس النواب والشعار المطروح هو الحفاظ على الدستور وإنهاء الجلسة المفتوحة غير القانونية وغير الدستورية للبرلمان، والبدء بانتخابات الهيئات الرئاسية وإجراءات تشكيل الحكومة.

وأشار شاتي إلى انطلاق حملة لجمع التواقيع في عموم العراق على عدد من المواقع الالكترونية لرفض حالة عدم الاستقرار السياسي في البلاد، وقال إن آلاف الشخصيات والنخب والأكادميين والمواطنين وقعوا.

وأضاف شاتي أن مبادرة الحفاظ على الدستور تتضمن دعوة لإعادة الانتخابات البرلمانية بعد فشل القوى السياسية في تشكيل الحكومة، وأضاف قوله إن هناك عجزا في مجلس النواب في القيام بوظيفته السياسية في انتخاب الهيئات الرئاسية وتشكيل الحكومة، وهناك عجز في القيام بدوره الرقابي وعجز عن إداء دوره التشريعي.

وتأتي مبادرة منظمات المجتمع المدني استكمالا للدعوى القضائية التي رفعتها سابقا على رئيس السن لمجلس النواب فؤاد معصوم والتي حددت المحكمة المختصة منتصف الشهر الجاري موعدا للنظر فيها.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG