Accessibility links

logo-print

بلير يلغي جولة توقيع مذكراته في لندن


ألغى رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير حفلا للتوقيع على كتابه في العاصمة البريطانية كان مقررا الأسبوع الجاري تحسبا لأن يقابل الحدث باحتجاجات مثل ما حدث في دبلن.

وقال بلير في بيان على موقعه الإلكتروني الاثنين "قررت ألا أمضي قدما في التوقيع لأنني لا أريد أن يؤدي ذلك لإزعاج الجمهور من المشادات الحتمية التي يتسبب فيها المحتجون (...) أعرف أن شرطة العاصمة كعهدها دائما (...) تقوم بعمل رائع في السيطرة على أي ارتباك لكني لا أود أن أفرض ضغطا إضافيا على إمكانيات الشرطة لمجرد التوقيع على كتاب."

وقال بلير في مذكراته إنه لم يكن يتصور ما أسماه "بالكابوس" الذي تداعت أحداثه في العراق، لكنه كرر تصريحات سابقة له بأن الحملة العسكرية في العراق عام 2003 كانت مبررة لأن صدام حسين شكل تهديدا وأنه كان بإمكانه تطوير أسلحة دمار شامل.

وصرح بلير لوسائل الإعلام بأن كتابه A Journey حقق مبيعات عالية رغم حملة ضده على الانترنت.

يشار إلى أن مجموعة على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي تدعو لنقل نسخ كتاب بلير إلى قسم "الجريمة" في المكتبات.

وكان عشرات المتظاهرين المناهضين للحرب قد استقبلوا بلير لدى وصوله إلى مدينة دبلن يوم السبت لتوقيع كتابه ورشقوه بالبيض والأحذية وقارورات المياه حسب ما أفادت به وسائل إعلام بريطانية وشهود عيان.
XS
SM
MD
LG