Accessibility links

الرئيس السوري يتلقى دعوة من ليبيا للمشاركة في القمة العربية الاستثنائية والقمة العربية الإفريقية


ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية الثلاثاء سانا أن الرئيس بشار الأسد تسلم دعوتين من الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي للمشاركة في القمة العربية الاستثنائية والقمة العربية الإفريقية المقرر عقدهما أوائل شهر أكتوبر/تشرين الأول في ليبيا نقلهما موسى كوسا أمين اللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولي الليبي.

واطلع الرئيس الأسد من كوسا على آخر التحضيرات الجارية لعقد هاتين القمتين والجهود المبذولة لإنجاحهما بما يخدم مصالح الشعوب العربية والإفريقية ويحقق تطلعاتها.

كما جرى بحث العلاقات العربية العربية والعلاقات العربية الإفريقية وأهمية التركيز على الجانب الاقتصادي في إرساء البنية التحتية السليمة للعلاقات بين الدول العربية وتوسيعها باتجاه إفريقيا.

كما تناول اللقاء تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والبلدان العربية الأخرى وضرورة العمل على تعزيز العمل العربي المشترك بما يخدم مصالح وقضايا الدول العربية العادلة.

حضر اللقاء وزير الخارجية وليد المعلم والدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية والدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والسفير الليبي في دمشق.

يشار إلى أن الرئيس الأسد شارك في القمة العربية الثانية والعشرين التي عقدت في سرت أواخر آذار الماضي وتم الاتفاق خلالها على عقد القمة الاستثنائية في ليبيا في تشرين الأول القادم لمتابعة نتائج قمة سرت.
كما دعت القمة إلى أن تكون القمة العربية الافريقية الثانية في ليبيا منطلقا جديدا للتعاون الفعال بين الجانبين.
وأقرت القمة المبادرة التي تقدمت بها سوريا بشأن وضع آلية لإدارة الخلافات العربية العربية وصدقت على الآليات المقترحة لضمان نجاح المبادرات العربية المعنية بتسوية هذه الخلافات.
وكان الرئيس الأسد قد زار ليبيا في يناير/كانون الثاني الماضي وبحث مع العقيد القذافي العلاقات الثنائية المتميزة وتطورات الأوضاع العربية.
XS
SM
MD
LG