Accessibility links

إنقاص الوزن لفترة طويلة قد يكون مضرا بالصحة


كشف باحثون الثلاثاء أن إنقاص الوزن على المدى الطويل قد يؤدي إلى إفراز ملوثات صناعية في الدم ترتبط بأمراض مثل السكري وارتفاع ضغط الدم والتهاب المفاصل.

وأوضحت الباحثة دوك هي لي، التي قادت دراسة أجرتها جامعة كيونغبوك الوطنية في دايغو بكوريا الجنوبية، أن تلك المركبات تكون عادة مخزنة في الأنسجة الدهنية لكنها تدخل في مجرى الدم عندما تتفكك الدهون أثناء إنقاص الوزن.

وقالت لي وفريق دولي من زملائها في مقال نشر بالدورية الدولية للبدانة إن 1099 شخصا من الولايات المتحدة شاركوا في الدراسة وإن تركيزات سبعة من تلك الملوثات الصناعية وجدت في دمائهم.

وكتب الباحثون في بيان إن الملوثات تستطيع الوصول إلى أعضاء حيوية فور انطلاقها في مجرى الدم.

وفي رسالة إلكترونية إلى وكالة رويترز للأنباء كتبت الباحثة: "نعيش باعتقاد قوي أن إنقاص الوزن دائما مفيد وأن زيادة الوزن دائما مضرة ولكننا نعتقد أن زيادة مستويات (الملوثات في الدم) بسبب إنقاص الوزن قد تؤثر على صحة الإنسان بأشكال مختلفة."

غير أنها أضافت أن هناك حاجة لإجراء مزيد من الدراسات للتأكد من أن أضرار تلك الملوثات تفوق الفوائد المكتسبة من إنقاص الوزن.
XS
SM
MD
LG