Accessibility links

logo-print

قيادات من حزب الله تطالب الحريري بتبرئة الحزب من مقتل والده كما فعل مع سوريا


بعد إعلانه تبرئة سوريا من ملف اغتيال والده واعتبار التهم التي أطلقت ضد دمشق سياسية ومتسرعة ، تطالب قيادات ٌ سياسية من حزب الله وحلفائه رئيس الحكومة سعد الحريري بأن يفعل الشيء نفسه مع حزب الله لما في ذلك - كما تقول هذه القيادات- من ضمان للاستقرار في البلاد وإبعاد كل ما من شأنه أن يؤدي إلى الفتنة.

ويقول مراسل "راديو سوا" يزبك وهبه إن حزب الله يرتكز في طلبه هذا على وجوب التطلع أكثر إلى القرائن التي قدمها الأمين العام لحزب السيد حسن نصرالله ، وأشار إلى أنها تتضمن ما يمكن أن يكون دلائل تثبت علاقة إسرائيل باغتيال رفيق الحريري.

وقد طلب رئيس الحزب الديموقراطي النائب طلال أرسلان من الحريري أن يفعل مع حزب الله ما فعله مع سوريا وقال :
" بات من الضروري الآن وضع حدٍ جذري للاتهام السياسي الموجه إلى المقاومة الوطنية ، خصوصا وأن هذا الاتهام تقوده إسرائيل".

ويدفع حزب الله وحلفاؤه أيضاً على خط محاكمة من يطلق عليهم اسم " شهود الزور" في القضية بهدف وضع حد لمسار التضليل والخداع في البلد - كما يقولون- ومنعا لحماية هؤلاء.
XS
SM
MD
LG