Accessibility links

هجمات مسلحة في العراق تسفر عن مقتل ثلاثة ضباط فيما يجري البحث عن مرشح لرئاسة الحكومة


أعلنت مصادر أمنية عراقية الاثنين مقتل ثلاثة ضباط في هجمات متفرقة منذ مساء الأحد، أحدهم برتبة عقيد قتل بأسلحة كاتمة للصوت في منطقة الحرية، شمال غرب بغداد.

وأوضح مصدر في وزارة الداخلية أن "مسلحين مجهولين أطلقوا النار على عقيد في الشرطة بينما كان قرب منزله في حي الحرية المختلط الواقع شمال غرب بغداد".

وفي حادث اخر، اكدت الشرطة مقتل احد ضباطها بأسلحة كاتمة للصوت على الطريق السريع قرب حي العدل، غرب بغداد.

وفي حي الغزالية، غرب العاصمة أيضا، "قتل ضابط برتبة مقدم يعمل في جهاز المخابرات بانفجار عبوة لاصقة بسيارته". يشار إلى أن المنطقتين الأخيرتين ذات غالبية سنية.

مباحثات تشكيل الحكومة

وفي الوقت ذاته استمرت الثلاثاء جولة مباحثات هي الأولى بين ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي" منذ ترشيح الأخير لنائب الرئيس عادل عبد المهدي لرئاسة الحكومة المقبلة أمام رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي بغية الاتفاق على تقديم أحدهما مرشحا موحدا عن الائتلافين.

XS
SM
MD
LG