Accessibility links

logo-print

مبعوث الرئيس ساركوزي إلى عملية السلام في الشرق الأوسط يبحث مع الرئيس الأسد عملية السلام


تسلم الرئيس السوري بشار الأسد الإثنين رسالة خطية من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي حول العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين والرغبة بتطوير هذه العلاقات وأهمية الاستمرار في التنسيق والتشاور بين سوريا وفرنسا نقلها جان كلود كوسران المبعوث الرئاسي الفرنسي لعملية السلام في الشرق الأوسط، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا".
وعرض الرئيس الأسد لكوسران الرؤية السورية من موضوع السلام مؤكداً سعي سوريا الدائم لتحقيق السلام العادل والشامل المبني على أسس قرارات الشرعية الدولية كما أكد أهمية التنسيق مع تركيا في هذا الشأن من أجل البناء على ما تم التوصل إليه في المفاوضات غير المباشرة عبر الوسيط التركي.
وأعرب الأسد عن تقديره للجهود التي تقوم بها فرنسا والرئيس ساركوزي بهذا الخصوص وعن أمله برؤية تطورات حقيقية في عملية السلام رغم أن السياسات الإسرائيلية لاتوحي بذلك.
كما جرى التطرق للعلاقات المتميزة والمتنامية بين البلدين والتي تسهم في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.
بدوره أعرب كوسران عن رغبة بلاده في المزيد من التعاون مع سوريا بسبب دورها المركزي في أي عملية تسوية ولدورها الهام في إيجاد الحلول المناسبة للمسائل القائمة في المنطقة مؤكداً أن فرنسا مصممة على المساهمة في تحقيق السلام.
وقد حضر اللقاء وليد المعلم وزير الخارجية والدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والاعلامية في رئاسة الجمهورية والسفير الفرنسي بدمشق.
وفي الإطار ذاته التقى المعلم مع كوسران بحضور الدكتورة شعبان وعبد الفتاح عمورة معاون وزير الخارجية.
XS
SM
MD
LG