Accessibility links

أعمال عنف في محافظتين عراقيتين تسفر عن مقتل وجرح عدد من الأشخاص


قتل ما لا يقل عن 18 شخصا في العراق الأربعاء بينهم 11 جنديا في حادثين منفصلين في محافظتي نينوى شمالا والأنبار غربا، بحسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي الموصل التي تبعد 370 كلم شمال بغداد، أعلنت مصادر أمنية مقتل تسعة جنود وإصابة ستة آخرين بجروح قبل الظهر نتيجة انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة مدنية تقلهم شمال غرب كبرى مدن محافظة نينوى.

وأوضح ضابط في الشرطة أن الجنود وهم من مناطق جنوبية متمركزين في قاعدة الكسك، كانوا في إجازة متوجهين إلى عائلاتهم عندما وقع الانفجار على الطريق العام بين الموصل وقضاء تلعفر الذي يبعد 450 كلم شمال غرب بغداد.

وتابع المصدر أن الجنود ينتمون إلى الفرقة الثالثة في الجيش المسؤولة عن حماية محافظة نينوى.

وفي الفلوجة التي تبعد 50 كلم غرب بغداد، قالت مصادر أمنية إن تسعة أشخاص على الأقل قتلوا بينهم جنديان وأطفال ونساء خلال اشتباكات بين مسلحين وقوة أميركية عراقية مشتركة فجر الأربعاء.

وصرح قائد قوات شرطة الأنبار اللواء بهاء حسين الكرخي لوكالة الصحافة الفرنسية بأن اشتباكات اندلعت بين قوة مشتركة قادمة من بغداد لمداهمة أحد المنازل في منطقة جبيل وسط الفلوجة ومسلحين مما أدى إلى مقتل سبعة أشخاص وجنديين عراقيين.

وأضاف أن المسلحين أطلقوا النار على القوة مدعين انها من الميليشيات جاءت لتقتل أبناء المنطقة مما أسفر عن اندلاع اشتباكات شارك فيها أبناء الحي.

وتابع الكرخي أن القوة تعرضت لنيران كثيفة من أحد المنازل فاشتبكت مع المسلحين مما أدى إلى جرح وقتل مدنيين. وأكد عدم معرفة مصير الإرهابيين داخل المنزل.

وكان قائد شرطة الفلوجة العميد فيصل العيساوي قد أكد في وقت سابق مقتل ثمانية عراقيين بينهم امرأتان بالإضافة إلى طفلين وأربعة رجال أحدهم عقيد في الجيش السابق.

واتهم العيساوي القوات الأميركية بقتلهم في منطقة جبيل وسط الفلوجة واخذ جثث الرجال الأربعة معها.

وتابع تسلمنا أمرا بتفتيش ومداهمة خمسة منازل في منطقة جبيل وأثناء العمليات قامت القوات الأميركية بقتل الثمانية.

من جهته، قال محمد فتحي مدير اعلام مجلس محافظة الأنبار أن قوة أميركية قتلت ثمانية أشخاص في منازلهم وتم فرض حظر التجول في المنطقة.

لكن الطبيب عمر الدلي من مستشفى الفلوجة العام قال تلقينا أربع جثث تعود لامرأتين وطفلين.

بدوره، أكد متحدث باسم الجيش الأميركي وقوع حادث مشيرا إلى فتح تحقيق لكن متحدثا آخر أبلغ وسائل الإعلام بالتوجه إلى الحكومة العراقية لسؤالها عما حدث.

يذكر أن الجيش الأميركي أنهى مهامه القتالية في العراق مطلع الشهر الحالي لكن بعض وحداته ما تزال منتشرة في القواعد العسكرية العراقية للتدريب وتقديم العون إذا طلب العراقيون ذلك.

XS
SM
MD
LG