Accessibility links

logo-print

ميتشيل: المفاوضات المباشرة تحرز تقدما والوفود يلتقون مجددا الأسبوع المقبل


قال المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشيل إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس يحرزان تقدما نحو حل الخلاف المتعلق بملف الاستيطان.
وأشار ميتشيل في حديث للصحافيين عقب اجتماع نتانياهو وعباس في القدس إلى أن الطرفيْن اتفقا على لقاء الوفود المفاوضة من الطرفيْن مجددا الأسبوع المقبل لاستئناف المحادثات.
وشدد على أن المسؤوليْن يناقشان بشفافية القضايا الأساسية التي تُعد محور الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وأنهما لم يؤجلا النقاش في القضايا المهمة.

هذا فيما أفاد مسؤول فلسطيني بأن عباس أكد لنتانياهو أنه في حال استمر الاستيطان فإن المحادثات لن تستمر وذلك ردا على تأكيد نتانياهو بأن البناء الاستيطاني سيستمر.
وأشار المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه إلى أن الاجتماع لم يختلف عن المحادثات التي جرت في شرم الشيخ من حيث تشديد نتانياهو على رفض وقف الاستيطان والتركيز على ملف الأمن.

المزيد في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي.
XS
SM
MD
LG