Accessibility links

logo-print

عائلة الصحفي سردشت عثمان ترفض نتائج لجنة التحقيق في مقتله


رفضت عائلة الصحفي سردشت عثمان نتائج لجنة التحقيق الرسمية التي أعلنت الأربعاء.

فقد كشفت اللجنة التي شكلها رئيس حكومة إقليم كردستان عن تورط الصحفي القتيل بالعمل مع جماعة أنصار الإسلام الإرهابية، وحملت اللجنة الجماعة مسؤولية اختطاف وقتل سردشت في أيار مايو الماضي.

وقال التقرير إن الصحفي سردشت تراجع عن تنفيذ مهام كان قد تعهد بها للجماعة.
وطالبت العائلة في بيان نشرته على موقعها في شبكة الإنترنت بتشكيل لجنة مستقلة تضم ممثلين عن المنظمات الدولية والصحفية ومنظمات المجتمع المدني للتحقيق في ملابسات مقتل الصحفي الشاب.

جاء ذلك وسط اتهام أحزاب المعارضة ومن بينها حركة التغيير قوات الأمن الكردية التابعة للحزب الديموقراطي الكردستاني باختطاف وقتل عثمان بعد أن نشر مقالات عديدة بشأن انتشار مظاهر الفساد في حكومة الإقليم.

ويقول الصحفي الكردي المقيم في فيينا كمال سيد قادر إن الظاهرة الأخطر في إقليم كردستان هي الفساد خاصة فيما يتعلق باستخراج وتسويق المنتجات النفطية في ظل غياب لجان مراقبة عامة:
XS
SM
MD
LG