Accessibility links

إسرائيل تجدد رفضها الانضمام لمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية "لأسباب أمنية"


أعلن رئيس لجنة الطاقة الذرية الإسرائيلية شاؤول شوريف اليوم الثلاثاء أن بلاده لن تنضم إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، معتبرا أن المطالبة بالانضمام لهذه المعاهدة "ليس من صلاحيات المنظمة الدولية للطاقة الذرية".

وتأتي تصريحات المسؤول الإسرائيلي في وقت اقترحت فيه دول عربية مشروع قرار على الوكالة الدولية للطاقة الذرية يدعو إلى فرض قيود على برنامج إسرائيل النووي وإلزامها بالانضمام إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.

وقال شوريف أمام مؤتمر للوكالة في فيينا إن "إسرائيل ليست الدولة الوحيدة التي لم تنضم الى هذه المعاهدة بل إن هناك دولا أخرى مثل كوريا الشمالية والهند وباكستان لم تنضم إلى هذه المعاهدة" معتبرا أن "لدى إسرائيل أسبابها الأمنية التي تمنعها من الانضمام إلى هذه المعاهدة".

واعتبر شوريف أن المطالب العربية بانضمام إسرائيل إلى المعاهدة تأتي ضمن حملة سياسية تشنها الدول العربية ضد إسرائيل، حسب قوله.

يذكر أن الدول العربية قد طالبت عدة مرات في السنوات الأخيرة بانضمام إسرائيل الى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية باعتبارها الدولة النووية الوحيدة في الشرق الأوسط وهو ما سيتم مناقشته في اجتماع الوكالة يوم الخميس القادم.

وتقول مصادر غربية إن إسرائيل تمتلك قرابة 200 سلاح نووي من بينها صواريخ وقنابل وغواصات ذات قدرات على إطلاق صواريخ نووية، غير أن الدولة العبرية تتبنى سياسة تقوم على عدم الاعتراف بترسانتها النووية.

XS
SM
MD
LG