Accessibility links

الجيش الفرنسي يواصل رصد مكان احتجاز خمسة رهائن فرنسيين أعلن تنظيم القاعدة اختطافهم


واصل الجيش الفرنسي طلعاته بهدف رصد مكان احتجاز سبعة رهائن وهم خمسة فرنسيين وأفريقيان خطفوا في النيجر، فيما أعلن تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي مسؤوليته عن خطفهم.

وفي باريس عقد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اجتماعا لمجلس الدفاع لبحث مسائل الإرهاب. وشارك رئيس الوزراء فرنسوا فيون ووزير الدفاع ايرفيه موران في هذا الاجتماع الذي يبحث عادة مسائل التهديدات الإرهابية والرهائن.

وقد خُطف الفرنسيون الخمسة إضافة إلى الإفريقيين، في السادس عشر من الشهر الحالي، في موقع ارليت شمال النيجر.

وأعلن المتحدث باسم حكومة النيجر أن الخاطفين ينتمون إلى مجموعة مرتبطة بمجموعة الإسلامي عبد الحميد أبو زيد الذي يقود مجموعة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي في مالي.

وذكرت الرئاسة الفرنسية أنها كانت طلبت أواخر شهر يوليو/تموز من بلدان الساحل الإفريقي اتخاذ "تدابير صارمة "لحماية رعاياها.
XS
SM
MD
LG