Accessibility links

إيران تبدى استعدادها لاستئناف المحادثات مع الدول الغربية حول برنامجها النووي


أبدى وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي استعداد بلاده لاستئناف المباحثات مع الدول الست الكبرى حول برنامجها النووي، بعد يوم من إعلان هذه الدول رغبتها في التوصل إلى "حل تفاوضي كامل على المدى الطويل".

وصرح متكي في لقاء مع نظيره الصيني يانغ جيشي في نيويورك برغبته في أن تستمر المفاوضات إذا كانت "عادلة وتم الاعتراف بحق إيران في استخدام الطاقة النووية سلميا".

ومن ناحيته نفي المتحدث باسم الخارجية الأميركية فيليب كراولي وجود إتصالات أميركية إيرانية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حاليا في نيويورك.

وكانت الدول الست المعنية بملف إيران النووي ومن بينها الولايات المتحدة قد أعربت أمس الأربعاء في نيويورك عن أملها في استئناف المباحثات مع إيران حول برنامجها النووي.

ويأتي هذا العرض الدولي بعد ثلاثة أشهر على تصويت مجلس الأمن الدولي على القرار رقم 1929 الذي فرض سلسلة جديدة من العقوبات الاقتصادية على إيران، واستكملته عدة دول بفرض عقوبات من طرف واحد على الجمهورية الإسلامية بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وتشتبه الدول الكبرى في أن الجمهورية الإسلامية تسعى إلى امتلاك السلاح النووي، رغم نفي إيران المتكرر لذلك.

من ناحية أخرى، أدانت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الهجوم الذي أودى أمس الأربعاء بحياة 12 شخصا في إيران.

وكانت عبوة ناسفة قد انفجرت خلال عرض عسكري في شمال غرب إيران، واتهم مسؤولون رسميون "أعداء الثورة" والولايات المتحدة وجهات خارجية بالمسؤولية عن الانفجار.

سمير نادر والتفاصيل من واشنطن:
XS
SM
MD
LG