Accessibility links

الصين ترفض مجددا رفع قيمة عملتها وتنفي مسؤوليتها عن العجز التجاري مع واشنطن


رفضت الصين مجددا المطالب الأميركية برفع قيمة عملتها "اليوان" كما نفت أن تكون سياستها النقدية وراء الخلل التجاري بين واشنطن وبكين.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن رئيس الوزراء الصين وين غياباو قوله على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك إنه " إذا تمت زيادة قيمة العملة بنسبة ما بين 20 و 40 بالمئة كما تطالب الحكومة الأميركية، فلا نعلم كم من الشركات الصينية ستعلن إفلاسها وكم من العمال الصينيين سيسرحون وكم من عمال الأرياف سيعودون إلى منازلهم وسيكون هناك اضطرابات كبرى في المجتمع الصيني".

وأرجع رئيس الوزراء الصيني الخلل التجاري بين الولايات المتحدة والصين إلى هيكل الاستثمار والتجارة بين البلدين.

ووعد الرئيس باراك أوباما قبل أيام بمواصلة الضغوط على الصين لكي تزيد من قيمة عملتها في وقت يبقى سعر صرفها خاضعا لرقابة مشددة معتبرا أنها " قضية معاملة بالمثل".

وكان وزير الخزانة الأميركي تيموتي غايتنر قد صعد أيضا لهجته ضد الصين الخميس الماضي متهما إياها بـ"إبقاء سعر صرف ثابت" والتدخل لإضعاف قيمة عملتها معتبرا انه "آن الأوان" لكي تغير الصين نموذجها الاقتصادي.

XS
SM
MD
LG