Accessibility links

أنقرة و حماس ترحبان بالتحقيق الأممي في حادثة الأسطول التركي


رحبت كل من تركيا وحركة حماس بتقرير مجلس حقوق الإنسان حول الهجوم على أسطول المساعدات التركي الذي كان متجهاً لغزة أواخر مايو/ أيار الماضي، في حين وصفته تل أبيب بأنه منحاز.

ونوَّه عزت الرشق عضو المكتب السياسي لحماس، بما جاء في تقرير بعثة التحقيق الأممية حول ما أسماها بالمجزرة بحق المتضامنين الدوليين على متن أسطول الحرية.

كذلك رحب وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو بما اعتبره حياد التحقيق بشأن أسطول الحرية. ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية عن أوغلو أن التقرير يستجيب للتوقعات التركية، وأن هدف بلاده لم يكن إثارة أزمة سياسية، وإنما ضمان احترام العالم كله للقانون الدولي.

وكان التقرير الذي نشر الأربعاء أدان ما وصفه، بالمستوى غير المقبول من الفظائع التي ارتكبت على متن الأسطول.

بدورها، وصفت الخارجية الإسرائيلية التقرير بأنه منحاز على غرار الهيئة التي أعدته، وقالت في بيان لها، إن إسرائيل وكدولة ديمقراطية تجري تحقيقاً حول الحادث، تقوم به لجنة يشارك فيها مراقبون دوليون، واعتبر البيان أن أي تحقيقات أخرى هي غير مجدية.
XS
SM
MD
LG