Accessibility links

لقاء بين أمهات عراقيات وأميركيات فقدن أبناءهن في الحرب


التقت تسع أمهات أميركيات فقدن أبناءهن في الحرب في العراق مع عشرات العراقيات اللاتي راح أبناؤهن ضحايا عقود من الحروب التي شهدتها بلادهن.

وجاء ذلك خلال رحلة نظمتها منظمة أميركية بإسم "الأسر المتحدة من أجل الاحترام العالمي المتبادل" في مدينة السليمانية شمال العراق تميزت بلحظات مؤثرة بين أمهات وحدهن الحزن والرغبة في تعميم قيم السلم والاحترام والتضامن.

وقالت جوان بطرس إحدى الأميركيات اللاتي فقدن أبناءهن في العراق ورئيسة الجمعية المنظمة للقاء مع العراقيات: "نحن هنا لنحتفي بأبنائنا وأبنائهن، وأن نتعلم الأخوة، كما نريد تضميد الجراح ومعانقة بعضنا بعضا، فنحن ندرك خسارتهن لذلك نحن هنا لكي نلتقي ونتوحد جميعا بتضميد الجراح والحوار وبناء العراق."

ولم يخل اللقاء من اللحظات المؤثرة حيث قالت شيلا مارشال التي فقدت إبنها في العراق: "لقد كنت طرفا في لقاء مع سيدات عراقيات في مدينة غرينفيل في ولاية ساوث كارولاينا، وكانت قد مرت سنة على مقتل ابني في العراق، وقد واستني تلك السيدات، حينها قال عدد من صديقاتي إن عيني عادتا للتألق مرة أخرى بعد ذلك اللقاء."
XS
SM
MD
LG