Accessibility links

إيران تقترب من استكمال نقل الوقود لمفاعل بوشهر وتسعى لدور صيني في ملفها النووي


عبر المدير العام لوكالة الطاقة الذرية الإيرانية علي اكبر صالحي عن أمله في الانتهاء من عملية نقل الوقود النووي إلى مفاعل بوشهر بداية أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

ونسبت وكالة أنباء فارس الإيرانية إلى صالحي قوله "إننا نأمل أن نتمكن الأسبوع المقبل من استكمال عملية نقل الوقود النهائية إلى قلب مفاعل بوشهر".

وأضاف أن عملية غسل قلب المفاعل وإجراء اختبارات تم الانتهاء منها لتبدأ بعد ذلك عملية نقل الوقود.

وحول المطلب الإيراني بشأن قيام روسيا ببناء مفاعل بقدرة أربعة آلاف ميغا واط في إيران قال صالحي "إن لدنيا علاقات جيدة مع روسيا في المجال النووي و نتقدم بالشكر إلى الحكومة والشعب الروسي لإيفائهم بوعودهم في استكمال العمل في مفاعل بوشهر وهناك المزيد من الحوار مع روسيا سوف نعلن عن نتائجه فيما بعد".

الدور الصيني

وفي هذا السياق، قال رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني خلال استقباله عضو مجلس القيادة في الصين لي تشانغ إن بكين قادرة على لعب دور هام ومؤثر في الملف النووي الإيراني.

وطالب لاريجاني، بحسب وكالة ارنا الإيرانية، باحترام "حق الشعب الإيراني في استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية".

وهاجم لاريجاني سياسات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط واصفا إياها "بالفاشلة".

وأضاف أنه "لو تصورت بعض الدول أنها قادرة على إرغام إيران على التراجع عن حقها في استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية من خلال ممارسه الضغوط والتهديدات فإنها مخطئه تماما ".

XS
SM
MD
LG