Accessibility links

logo-print

بيكهام لا يستبعد الانتقال إلى ميلان ويشيد بالدوري الأميركي


لم يستبعد نجم الكرة الانكليزي ديفيد بيكهام الذي يلعب لفريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي الانتقال إلى فريق ميلان الايطالي على سبيل الإعارة ، كما أشار إلى أن الدوري الأميركي أصبح مصدر جذب للاعبين عالمين.

و في حوار له مع موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم FIFA عبر بيكهام عن حزنه لعدم المشاركة في كأس العالم بجنوب أفريقيا 2010 بسبب تعرضه للإصابة قائلا إنه "من الصعب جداً أن تظل خارج الملاعب لمدة طويلة، خاصة وأني أحب اللعب كثيراً".

وعبر اللاعب الانكليزي الذي عاد لتوه من الإصابة عن أمله في مواصلة فريقه لوس أنجلوس غالاكسي المشوار بنجاح للتويج بلقب الدوري الأميركي.

وقال إن الدوري الأميركي يستطيع أن يجد له مكانا متميزا في الدوريات العالمية إذا جلبت الأندية الأميركية لاعبين متميزين من أوروبا، مشيرا إلى أن الدوري الأميركي أصبح يجذب عدداً من لاعبي أعرق الدوريات العالمية مثل المكسيكي رافائيل ماركيز والفرنسي تييري هنري.

ونفي بيكهام في حواره ما تردد عن انتقاله إلى فريق ميلان على سبيل الإعارة بعد انتهاء الدوري الأميركي إلا أنه استدرك قائلا "صحيح أن كل الاحتمالات واردة، لكن شغلي الشاغل في الوقت الراهن هو استعادة لياقتي وقوتي الجسمانية بالكامل بعد هذه الإصابة التي أبعدتني عن المنافسات لمدة طويلة".

وعلق اللاعب على تصريحات فابيو كابيلو، مدرب المنتخب الإنكليزي الذي ألمح إلى توقف مسيرة بيكهام الدولية، مؤكدا أنه سيبذل كل الجهد لاستعادة لياقته ومواصلة مسيرته الدولية من أجل تمثيل منتخب انكلترا.

وأضاف اللاعب "أشعر بالشوق والشغف لحمل قميص بلادي ومواصلة العمل الذي قمت به على امتداد 15 سنة فمنذ أن كنت طفلاً صغيراً وأنا أحلم بتمثيل وطني".

وردا على سؤال حول تقييمه للوضع الحالي لمنتخب انكلترا، طالب نجم الكرة الانكليزي بالاعتماد على المواهب الشابة ومنحها الثقة لتمثيل البلاد.

XS
SM
MD
LG