Accessibility links

logo-print

مسؤلون في كركوك: أزمة تشكيل الحكومة سببها التدخلات الإقليمية


أرجع مسؤلون في كركوك استمرار أزمة تشكيل الحكومة إلى التدخلات الإقليمية المستمرة في الشأن الداخلي.

فقد قال محمد خليل عضو مجلس محافظة كركوك عن المجموعة العربية إن التدخلات الخارجية في تشكيل الحكومة تعيق العملية السياسية في البلاد، ولفت إلى دور إيران في الضغط على الكتل للقبول بالمالكي رئيسا للحكومة لولاية ثانية.

وفي حديث مع "راديو سوا" أضاف خليل أن النهج الذي اتبعته الحكومة خلال الفترة الماضية فيه نوع من الطائفية والعنصرية، وأن تغيير هذا النهج يحتاج إلى تغيير رؤوس الحكومة حتى تكون هناك أفكار وآراء جديدة تخدم الشعب العراقي.

من جهته أشار العضو التركماني في المجلس حسن توران إلى وجود عوامل أخرى إلى جانب التدخلات الخارجية أدت إلى استمرار أزمة تشكيل الحكومة، وأوضح أن الكتل السياسية ولقلة ممارستها للديمقراطية وتشبثها الشديد بممارسة السلطة لم تعترف بالتداول السلمي للسلطة كحق دستوري.

عضو المجموعة الكردية في المجلس محمد كمال اتفق في الرأي مع توران وقال في حديث مع "راديو سوا" إن عدم قبول أو ترسيخ الديمقراطية في العراق هو السبب الأول لتأخر تشكيل الحكومة والسبب الثاني هو تدخل دول الإقليم في تأخير وعرقلة العملية السياسية.

وكانت أطراف سياسية قد حذرت من تدخل دول الجوار في عملية تشكيل الحكومة معربة عن خشيتها من أن يؤثر ذلك على مسار مستقبل العملية السياسية.

تقرير مراسلة "راديو سوا" دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG