Accessibility links

الرئيس أوباما يعلن استقالة رام ايمانويل من منصبه وتعيين بيت روس خلفا له


أعلن الرئيس باراك أوباما ظهر اليوم الجمعة استقالة رئيس هيئة موظفي البيت الأبيض رام ايمانويل من منصبه، لخوض الانتخابات لمنصِب رئيس بلدية مدينة شيكاغو بولاية الينوي.

كما أعلن الرئيس أوباما اختياره مستشار البيت الأبيض بيت روس خلفا لايمانيويل. وكان روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الأبيض قد صرح الخميس بأن روس يحظى بثقة كبيرة من جانب أوباما.

ويقول مراسل "راديو سوا" محمد وفا إن الرئيس أوباما أثنى على الصفات الشخصية والمهنية لكبير موظفيه الذي ساعده في تمرير خطة التحفيز الاقتصادي التي تكلفت أكثر من ثمانمئة مليار دولار وتعديل وتمرير قانون الرعاية الصحية وبعض القوانين التي تنظم المعاملات المالية. وأضاف الرئيس:

"كنت أعلم أنني كنت في حاجة لشخص بجانبي أستطيع أن أعتمد عليه ليلا ونهارا، ليساعدني في إنجاز المهمة. ولم يكن أمامي مرشح لمنصب كبير موظفي البيت الأبيض لديه كافة المؤهلات كرام إيمانويل."

واستغل أوباما الإعلان عن وداع ايمانويل من أجل لفت الانتباه للسياسي الذي يسعى لأن يصبح عمدة شيكاجو التي يعتبرها وطنه.

"لم يكن السبب هو خبرات رام الواسعة في الكونغرس والبيت الأبيض في مجالات السياسة والاقتصاد. ولكن أيضا لحقيقة أنه جلب مستوى فائقا من الطاقة والحماسة والالتزام لكل مهمة أنجهزها."

وفي كلمته القصيرة، توجه إيمانويل بالشكر لمن عملوا معه وتحلوا بالصبر لمدة عامين. وقال للرئيس إنه ممتن للفرصة التي منحها له.

"شكرا أيها الرئيس لهذه الكلمات اللطيفة. لكن أكثر ما يستحق الشكر هو صداقتك وثقتك والفرصة التي منحتها لي لأخدمك وأخدم البلاد في هذه الأوقات الحساسة."
XS
SM
MD
LG