Accessibility links

حركة تحرير السودان تتهم الخرطوم بشن هجوم واسع على مواقع الحركة جنوب دارفور


اتهم متمردو دارفور الجمعة الجيش السوداني بقتل 27 شخصا خلال حملة عسكرية استمرت أسبوعا تخللتها هجمات برية وجوية على مواقعهم، في الوقت الذي تتعثر فيه الجهود الدبلوماسية لإحلال السلام في الإقليم المضطرب.

وقال المتحدث باسم حركة تحرير السودان إبراهيم الحلو لوكالة رويترز يوم الجمعة إن القوات الحكومية شنت سلسلة من الهجمات بالدبابات وطائرات الهليكوبتر على مواقعهم حول قرية جاوا القريبة من منطقة جبل مرة.

وأضاف الحلو أن القصف الذي بدأ الأحد، أدى إلى إحراق أربع قرى، وقتل 27 مدنيا، واصفا ما يجري بالتطهير العرقي.

إلا أن المتحدث باسم الجيش السوداني نفى شن أي هجمات جوية، قائلا إن ما حدث هو اشتباكات برية في منطقتي دريبات وجاوا جنوب دارفور، تم خلالها قتل 17 متمردا والاستيلاء على العديد من الذخيرة والسيارات، فيما أصيب أربعة من الجيش السوداني بجروح. وأشار إلى أن الاشتباكات استمرت من يوم الأربعاء إلى الجمعة.

بدورها، أكدت البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي لحفظ السلام في دارفور تلقيها تقارير تفيد بوقوع اشتباكات، لكنها لم تتمكن من التحقق منها بشكل مستقل.

XS
SM
MD
LG